أعلام القرن الحادي عشر الهجري

أبو القاسم الغساني الفاسي (ت1032ﻫ)
أبو القاسم الغساني الفاسي (ت1032ﻫ)


الشيخ الإمام الشهير، العالم العلامة الكبير، الفقيه المشارك المتفنن، الدراكة المحقق المتقن، سيدي أبو القاسم بن محمد بن أبي النعيم الأندلسي أصلا، الغساني نسبا، الفاسي ولادة ومنشأ ووفاة، الأشعري اعتقادا، المالكي مذهبا، ولد في شهر رمضان عام اثنتين وخمسين وتسعمائة هجرية.

أخذ رحمه الله عن: أبي العباس أحمد بن علي المنجور، وعن أبي مالك الحُمَيدي، وعن أبي زكرياء السرّاج، وعن محمد بن قاسم القصار، وعن أبي العباس أحمد بابا السوداني، وغيرهم.

وأخذ عنه: عبد الواحد بن عاشر، والحافظ أحمد المقري، وأحمد بن علي السوسي، وأبي عبد الله ميّارة، وعبد القادر الفاسي، وغيرهم.

أورد ابن الطيب القادري في كتابه «نشر المثاني» نص إجازة صاحب الترجمة لسيدي عبد القادر الفاسي، وكان أجازه بعد أن قرأ عليه كتبا وعلوما عديدة.

قال في «النشر»: «فلم يبق ـ يقصد صاحب الترجمة ـ بعد هذه الإجازة إلا نحو أشهر، وكان سيدي عبد القادر حين الإجازة، من نحو ست وعشرين سنة، في عنفوان الشباب».

وكان ابن أبي النعيم الغساني رحمه الله من كبار الشيوخ الذين لهم الشهرة والصيت، متضلعا في الفنون، ماهرا في المعقول والبيان والتفسير، خطيبا بليغا، حميد السيرة، وكان قاضي الجماعة بفاس.

نقل ابن الطيب القادري عن العلامة أحمد بن علي السوسي في «بذل المناصحة» قوله: «سمعت من لفظه ـ يقصد ابن أبي النعيم الغساني ـ كثيرا من صحيح البخاري بمراكش، وحضرت عنده في قراءة ألفية ابن مالك، وحضرت تفسيره، وقراءة العقائد، وتلخيص المفتاح، ولم تكن بيني وبينه مخالطة ولا مكالمة، وبلغني عن سيدي أحمد بابا أنه كان يعيب عليه وعلى غيره من الخطباء إيرادهم الأحاديث الموضوعة في الخطبة، فإن الموضوع تحرم روايته، كما نص عليه علماء الحديث قديما وحديثا».

وذكر صاحب «السلوة» عن الشيخ ميّارة في «مُعين القاري» قوله: «ولا أذكر الآن له تأليفا؛ لاشتغاله بخطة القضاء ـ بل والفتوى ـ في غالب الأوقات».

وتوفي رحمه الله مقتولا، وذلك بعد صلاة الجمعة خامس ذي القعدة الحرام، سنة اثنتين وثلاثين وألف من الهجرة.

من مصادر ترجمته:

سلوة الأنفاس ومحادثة الأكياس بمن أقبر من العلماء والصلحاء بفاس، لمحمد بن جعفر بن إدريس الكتاني(ت1345ﻫ)، تحقيق: محمد حمزة بن علي الكتاني، (2/116ـ117). شجرة النور الزكية في طبقات المالكية، لمحمد بن محمد مخلوف(ت1360ﻫ)، (ص:298). فهرس الفهارس والأثبات ومعجم المعاجم والمشيخات والمسلسلات، لعبد الحي الكتاني (ت1382ﻫ)، تحقيق: إحسان عباس، (2/681ـ682). نشر المثاني لأهل القرن الحادي عشر والثاني، لمحمد بن الطيب الشريف القادري الحسني(ت1187ﻫ)؛ ضمن: موسوعة أعلام المغرب، تحقيق: محمد حجي(ت1423ﻫ) وأحمد التوفيق، (3/1263ـ1266). معجم المفسرين من صدر الإسلام حتى العصر الحاضر، لعادل نويهض، (ص:791).

إعداد: ذ. شوقي محسن
مركز الدراسات القرآنية



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

أبو عبد الله محمد المغربي (ت1094هـ)

أبو عبد الله محمد المغربي (ت1094هـ)

أبو عبد الله محمد بن محمد بن سليمان بن الفاسي وهو اسم له لا نسبة إلى فاس، ابن طاهر السوسي الروداني المغربي المالكي، نزيل الحرمين الإمام الجليل المحدث المفنن فرد الدنيا في العلوم كلها، الجامع بين منطوقها ومفهومها، والمالك لمجهولها ومعلومها.